الأربعاء , ديسمبر 12 2018
الرئيسية / أخر الأخبار / “الملك محمد السادس يهنئ فريق الرجاء البيضاوي على اللقب الإفريقي”
Le Raja de Casablanca sacré champion de la Coupe de la Confédération africaine de football

“الملك محمد السادس يهنئ فريق الرجاء البيضاوي على اللقب الإفريقي”

تلقى نادي الرجاء البيضاوي لكرة القدم تهنئة خاصة من “الملك محمد السادس نصره الله وأيده”
بعد حصد لقب كأس الكونفيدرالية الإفريقية على حساب فيتا كلوب الكونكولي .
ونجح الرجاء في حصد لقبه القاري رغم الخسارة أمام فيتا كلوب أمس الأحد، بنتيجة 1-3 في مباراة الإياب مستفيدًا من فوزه ذهابًا بثلاثية نظيفة 3/0 على ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.
وتواصل الملك محمد السادس هاتفيًا مع رئيس الرجاء جواد الزيات وأبلغه بخالص التهانئ للفريق بعد الأداء المميز للاعبي والتتويج بالبطولة القارية.
وآنهالت التهاني على نادي الرجاء البيضاوي من شخصيات سياسية وفنية ورياضية بعد حصد لقب الكونفيدرالية الإفريقية.
وسيحظى لاعبو الرجاء البيضاوي بآستقبال حافل ومميز فور وصولهم إلى مطار محمد الخامس، اليوم الإثنين.
هنيئا للرجاء العالمي بلاتتويج الإفريقي وهذه التشكيلة الشابة والطاقم المرافق والمدرب الإسباني والجمهور الرجاوي خاصة والمغربي عامة وموعدنا في مبارة السوبر أما الترجي التونسي.
– بطاقة تعريفية :
تأسس ناي الرجاء البيضاوي يوم 20 مارس سنة 1949. حصل على لقب البطولة الوطنية المغربية 11 مرة و8 من ألقاب كأس العرش المغربية و3 ألقاب دوري أبطال أفريقيا ولقب واحد في كأس الإتحاد الأفريقي ومرة واحدة فاز ب كأس السوبر الأفريقي إضافة إلى لقب في كل من الكأس الأفروآسيوية للأندية ودوري أبطال العرب. وشارك مرتين في كأس العالم للأندية آخرها في سنة 2013 حين حقق إنجازا تاريخيا بوصوله إلى النهائي رغم خسارته أمام العملاق البافاري بايرن ميونخ. كما يعدّ الرجاء من بين أعمدة كرة القدم البيضاوية والمغربية إلى جانب غريميه التقليديين الوداد البيضاوي و الجيش الملكي.
صنف النادي سنة 2000 ضمن لائحة الفيفا لأحسن مائة نادي في العالم للقرن العشرين، كما حاز في نفس السنة على المركز الثالث في ترتيب أندية القرن الإفريقية، حسب تصنيف الاتحاد الإفريقي بعد النادي الأهلي ونادي الزمالك المصريين. ويعدّ فريق الرجاء الرياضي أول فريق مغربي يفوز بستة بطولات متتالية وكان ذلك من سنة 1996 إلى سنة 2002.
وبهذا التتويج يعود الفريق البيضاوي إلى منصة التتويج في القارة الإفريقية بعد أن غاب عن ذلك منذ 2003 إذ أضاف إلى خزينته اللقب الثاني لكأس الكونفدرالية ليضمن بذلك مشاركته في النسخة المقبلة للمسابقة بجانب فرق حسنية أكادير ونهضة بركان.
هنيئا لجميع المكونات الرياضية المغربية التي ساهمت في هذا التتويج
مراسلة / سلمات : أرض بلادي

Le Raja de Casablanca sacré champion de la Coupe de la Confédération africaine de football

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *