جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

أولمبياد طوكيو.. المغرب يعقد الآمال على “القوى” لتجاوز النتائج السلبية

0

جريدة ارض بلادي_محسين الادريسي

تأهل 3 عدائين مغاربة، الجمعة، إلى الأدوار النهائية من منافسات ألعاب القوى، في دورة الألعاب الأولمبية “طوكيو 2020”.

وذكر الموقع الإلكتروني للأولمبياد، أن العداءة رباب العرافي، ذات الـ 30 عاما، تأهلت إلى نصف نهاية 800 متر حواجز، بعدما قطعت السباق في دقيقتين و96 جزء من المئة.

وتأهل أيضا مواطنيها سفيان البقالي، ومحمد تندوفت، إلى نهائي سباق 3000 متر.

واحتل البقالي (25 عاما)، المركز الأول في السلسلة الإقصائية الثالثة، بتوقيت 8 دقائق و19 ثانية.

وجاء مواطنه محمد تندوفت (28 عاما)، خامسا ضمن السلسلة الأولى، بتوقيت 8 دقائق و15 ثانية و91 جزء من المئة.

وسبق أن نالت العرافي، ذهبية سباق 1500 متر، ضمن ملتقى شنغهاي لألعاب القوى عام 2019.

وعام 2017، توج البقالي، بفضية بطولة العالم لألعاب القوى، المقامة في لندن، وسجل أفضل توقيت له على الإطلاق في الدوري الماسي بالرباط في العام نفسه بزمن 8 دقائق و5 ثواني و12 جزءا بالمئة.

وفي العام نفسه (2017)، فاز تندوفت بذهبية سباق 3000 متر موانع، بالألعاب الفرنكوفونية المقامة بالعاصمة الإيفوارية أبدجان.

ويشارك المغرب في الدورة 32 من الألعاب الأولمبية الصيفية، التي تعقد ما بين 23 تموز/يوليو و 8 أب/أغسطس بـ 48 رياضيا، يمثلون 18 نوعا رياضيا.

وتأتي نتائج العدائين المغاربة في أولمبياد طوكيو الحالية لتُحسن من الصورة التي ظهرت الرياضة المغربية، عقب فشل باقي الرياضيين في تحقيق نتائج إيجابية في المنافسات الأولمبية الأخرى.

وكان بعض النشطاء المغاربة قد قدموا انتقادات شديدة اللهجة لمسؤولي القطاع الرياضي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب ضعف نتائج بعثة بلادهم في الأولمبياد، مبدين أملهم في تسجيل ألعاب القوى المغربية نتائج إيجابية تغطي النتائج السلبية المسجلة.

وطالب حزب الاستقلال (معارض)، أمس الخميس، بعقد اجتماع عاجل في البرلمان، لدراسة نتائج البعثة الأولمبية المغربية المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020.

جاء ذلك في رسالة بعثها نور الدين مضيان، رئيس الفريق النيابي للحزب (46 مقعدا من 395)، إلى رئيسة لجنة القطاعات الإجتماعية، سعيدة أيت بوعلي، حصلت الأناضول على نسخة منها

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.