جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

احتفال ثانوية عبد الله الحداوي الإعدادية بذكرى المسيرة الخضراء

0

جريدة أرض بلادي – رضوان جميلي

في إطار احتفالات الشعب المغربي بالذكرى  42 لإنطلاق المسيرة الخضراء، واستلهاما للمعاني السامية لهاته المناسبة في ترسيخ قيم الإنتماء للوطن وقيم الكفاح والتضحية ، وسعيا منها لتحسيس التلاميذ بأهمية هذا الحدث التاريخي، نظمت ثانوية عبد الله الحداوية الكائنة بمدينة الرحمة – الدار البيضاء-  التابعة لمديرية النواصر نشاطا ثقافيا يومه السبت 11 نونبر 2017 لتخليد هذه الذكرى الغالية التي أبدعها الملك الراحل الحسن الثاني وصنع ملامحها أزيد من 350 ألف مغربي ومغربية.

و استهل هذا النشاط الثقافي بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، ثم انتقل الجميع إلى ترديد النشيد الوطني جماعيا، تلته كلمة للسيد سعيد بن الغالي مدير المؤسسة الذي استحضر فيها معاني الاحتفال بهذه الذكرى ودورها في ترسيخ قيم الوطنية والمواطنة لدى التلاميذ، كما اغتنم هذه الفرصة ليتقدم بالشكر الجزيل لجميع الحضور الكريم مُنوها بالأطر التربوية والإدارية التي شاركت بكل جد ومسؤولية في إنجاح هذا النشاط، وبدورهم أساتذة المؤسسة أبوا إلا أن يعبروا عن مدى سعادتهم بهذا النشاط ، كما اعتبروا هذه المناسبة ذكرى وملحمة مجيدة وصلة وصل بين أبناء الصحراء والوطن، وفي الأخير قدموا الشكر الجزيل للإدارة التربوية وكل من ساهم في تنظيم هذا النشاط، وذلك عبر كلمة ألقتها نيابة عن الأطر التربوية الأستاذة كوثر الصديقي. وبما أن النشاط نظم بشراكة مع جمعية أولياء التلاميذ فقد قدم رئيس الجمعية كلمة عبر فيها عن سروره بتنظيم هذا النشاط مبرزا أهمية الإحتفال بهذه المناسبات الوطنية في غرس قيم المواطنة في نفوس التلاميذ ، فضلا عن ذلك فقد قدم الشكر الجزيل لجميع أساتذة الإعدادية وإدارييها على هذه الإلتفاتة مؤكدا أنهم فخورون بأبنائهم بوجود طاقم تربوي وإداري نشيط يسعى دائما للرفع من جودة التعلمات وصقل مواهب المتعلمين.

بعد الكلمات الافتتاحية كان الجميع على موعد مع النشاط الفني الذي تضمن مجموعة من الأنشطة المتنوعة والمختلفة التي تخلد لهاته المناسبة سهرت على إعدادها وتقديمها تلميذات و تلاميذ المؤسسة بتأطير من أساتذهم، من بينها عرض وثائقي يؤرخ لحدث المسيرة الخضراء وعروض مسرحية ووصلات غنائية وقصائد شعرية إضافة إلى ألعاب ترفيهية ومسابقة ثقافية و أخرى في الرسم حول موضوع المسيرة الخضراء.

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.