جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

” الرباط تختتم الدورة الثامنة لقمة الطلبة والشباب الأفارقة “

0

آختتمت يوم الإثنين 23 دجنبر 2019 فعاليات الدورة الثامنة لقمة الطلبة والشباب الأفارقة، التي نظمها إتحاد طلبة عموم إفريقيا، بشراكة مع الوكالة المغربية للتعاون الدولي بالحي الجامعي الدولي بالرباط.
وتعتبر هذه التظاهرة، حسب الوكالة المغربية للتعاون الدولي، التي نظمت تحت شعار: “مستقبل إفريقيا.. التحديات والآفاق بالنسبة إلى الشباب”، أكبر تجمع طلابي في إفريقيا، حيث تشكل لقاء سنويا كبيرا لاتحاد جمعيات الطلبة الأفارقة يجمع كل عام الآلاف من الطلبة الأفارقة لمناقشة القضايا والتحديات التي تواجه الشباب الإفريقي.
وشهدت هذه الدورة، التي افتتح أشغالها ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج وعدد من وزراء الخارجية الأفارقة، عدة لقاءات شكلت للطلبة الأفارقة فضاءات للنقاش وتبادل الأفكار حول ريادة الأعمال في إفريقيا وورشات عمل، علاوة على أنشطة ثقافية ورياضية.
وقال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، في افتتاح هذه الدورة الثامنة، إن احتضان المغرب ودعمه لهذه القمة، هو تعبير عن اهتمام الملك محمد السادس بإفريقيا وبشبابها.
واستشهد بوريطة بكلمة جلالة الملك محمد السادس، في القمة التاسعة والعشرين للاتحاد الإفريقي، حين قال جلالته “مستقبل إفريقيا يعتمد على شبابها. اليوم ما يقرب من 600 مليون إفريقي هم من الشباب. بحلول عام 2050، سيكون عمر 400 مليون إفريقي بين 15 و 24 عامًا. تؤكد هذه الزيادة على الضرورة الملحة لتوجيه العائد الديموغرافي نحو ظهور القارة.
وذكر بوريطة، أنه منذ اعتلاء الملك محمد السادس العرش، احتضن المغرب عشرات الآلاف من الطلاب من 47 دولة إفريقية. أكثر من 90 ٪ من هؤلاء الطلاب قد درسوا في الجامعات والمعاهد، على أساس المنح الدراسية التي تمنحها المملكة. وأشار برويطة إلى أنه في هذا العام الدراسي فقط 2018/2019، يدرس 12000 طالب إفريقي – من بين 14000 طالب أجنبي في المغرب – وفي إطار التعاون، استفاد أكثر من 5000 مدير تنفيذي من القطاع العام في العديد من الدول الإفريقية الشقيقة من التدريب في المملكة.
وشارك في هذه الدورة، حسب المنظمين، أكثر من ألف مشارك، من ضمنهم طلاب ومسؤولو جمعيات طلابية إفريقية وخريجو جامعات وأطر ومسؤولون رفيعو المستوى، من بينهم وزراء وسفراء عدة ينتمون إلى 52 دولة إفريقية.
كما عرفت هذه الدورة الإطلاق الرسمي للمنصة الرقمية “خريجو المغرب” المحدثة من قبل الوكالة المغربية للتعاون الدولي بتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج.
مراسلة / أرض بلادي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.