جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

السجين “سيف تيري” جوهرة منتخب السودان يساهم في تأهل بلاده لكان 2022.

جريدة أرض بلادي_الدار البيضاء_

جميلي بوشعيب_


أصبح سيف تيري حديث الجماهير السودانية إذ يتميز هذا اللاعب بالسرعة والقوة والموهبة وهي من متطلبات كرة القدم الحديثة. وقد ساهم هذا اللاعب في تأهل بلاده بعد ان سجل الهدف الأول للسودان في مرمى جنوب أفريقيا. خلال الجولة السادسة من التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الأفريقية 2022. قبل أن يضيف محمد عبدالرحمن يوسف الهدف الثاني، ويفوز المنتخب السوداني بنتيجة 2-0. هذاالفوز منح للسودان بطاقة التأهل لأمم أفريقيا لأول مرة منذ عام 2012، بعدما احتل المركز الثاني في مجموعته برصيد 12 نقطة، بفارق نقطتين أمام منتخب جنوب أفريقيا الذي احتل المركز الثالث بـ10 نقاط.
الغريب أن سيف تيري. ثاني أكثر هدافي منتخب السودان في التصفيات الأفريقية. خاض التصفيات بعدما كان سجينا ومهددا بانتهاء مسيرته الكروية مبكرا.وترجع الأحداث إلى يونيو 2019، عندما ألقت قوات الشرطة القبض على سيف تيري، بين 40 آخرين. بتهمة الإعتداء على قسم شرطة وتحطيمه اللاعب ووجهت له تهمة بإحراق 8 سيارات شرطة وهو ما تسبب في القبض عليه وإيداعه السجن.

وفي يوليوز من نفس العام. قررت السلطات السودانية الإفراج عن سيف تيري، بعد ثبوت عدم ضلوعه في الأحداث.
من سجين مشارك في الثورة السودانية إلى صانع لحدث تأهل منتخب بلاده .لاعب محظوظ بإصراره وعزيمته
هذا هو سيف تيري

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.