جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

” الصحفية والفاعلة الجمعوية رجاء أيت الحاج ضحية جريمة قتل في ظروف غامضة بتركيا “

0

الضحية صحافية وفاعلة جمعوية تُدعى “رجاء آيت الحاج”، وهي من أصول مدينة الرشيدية، كانت تقيم بمدينة أنطاليا التركية مع أختها المتزوجة، راحت ضحية جريمة قتل بشعة، على يد زوج شقيقتها تركي الجنسية، بعدما وجّه إليها طعنات عديدة في أنحاء مختلفة من جسدها بواسطة السلاح الأبيض.
ووفقا لما أفادته مصادر مطلعة ، فإن رجلاً تركيًا في عقده الرابع دخل في خلاف مع زوجته المغربية منذ مدة ليست بالقصيرة، مشيرة إلى أن الزوج حاول قبل وقوع الجريمة الدخول إلى المنزل؛ إلا أن الزوجة رفضت فتح الباب له، خصوصا أنها رأته يحمل في يده سكينا وفي حالة غير طبيعية، قبل أن يدخل الزوج من شرفة المنزل، وحينها تدخلت الضحية لثنيه عن الإعتداء على شقيقتها، فهرعت خارج المنزل وبدأت تصرخ إلا أنه تعقب خطواتها في الشارع، فطعنها وأرداها قتيلة على الفور.
المصادر ذاتها أكدت أن شقيقة الضحية تلقت تهديدات بالقتل من قبل الجاني، الذي كان يعتدي عليها لفظيا وجسديا؛ وهو ما دفعها إلى تقديم الشكاية ضده لدى السلطات التركية والتي أصدرت قرارا بإبعاده لمدة شهرين من بيت الزوجية، الأمر الذي دفعه إلى إرتكاب هذه الجريمة البشعة التي راحت ضحيتها شابة مغربية من الجنوب الشرقي للمغرب. تدعى قيد حياتها رجاء أيت الحاج .
وتمكنت الشرطة التركية، صباح يومه أمس الإثنين 30 شتنبر 2019 من إعتقال التركي، المتورط في قتل الشابة المغربية “رجاء أيت الحاج” وأضافت المصادر ذاتها، أن المشتبه به الذي يشتغل حارس أمن الخاص، كان يهدد أخت الهالكة قبل مدة بالقتل .
تعازينا لعائلة الفقيدة تغمدها الله برحمته الواسعة وإن لله وإن إليه راجعون .
مراسلة / سلمات : أرض بلادي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.