جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

الكاتب مصطفى لغتيري في ضيافة مؤسسة الريشة الخصوصية

0

جريدة أرض بلادي_الدار البيضاء_

محمود آيت الحاج_

 

في إطار أنشطتها التربوية، عقدت مؤسسة الريشة الخصوصية  صباح يومه الجمعة 30 ابريل 2021م  ابتداء من الساعة التاسعة صباحا- عقدت –  لقاء ثقافيا مع القاص والروائي والشاعر مصطفى لغتيري بقاعة الانشطة.

وقد افتتح اللقاء المدير التربوي السيد عبد العزيز بوعلي الذي رحب بالضيف الكريم و بالتلاميذ الحاضرين في هذا النشاط الثقافي، الذي تمناه ناجحا، ثم قدم كلمة مقتضبة عن اليوم العالمي للكتاب مبديا رغبة المؤسسة في إعادة مثل هكذا لقاءات باستمرار. ثم سلم الكلمة لأستاذ مادة اللغة العربية محمود آيت الحاج الذي رحب بدوره بالكاتب مصطفى لغتيري وشكر إدارة المؤسسة والتلاميذ  على حضورهم وتمنى ألا يكون هذا اللقاء مناسبة، وإنما أن يصبح عادة، وركز على أهمية الأنشطة الموازية في تنمية شخصية التلميذ وأكد أيضا على ضرورة تنمية وعي القراءة في صفوق التلاميذ من خلال إقامة مثل هكذا لقاءات مع المبدعين والأدباء.

بعد ذلك قدمت التلميذة جمانة رئيف نبذة عن حياة الكاتب وبعض أعماله والجوائز التي حازها سابقا. وبما أن اللقاء يأتي احتفاء باليوم العالمي للكتاب، فقد القت التلميذة آية أخراز كلمة بهذه المناسبة أبرزت خلالها مقاصد وأهداف الاحتفاء بالكتاب.
بعد ذلك تناول الكلمة المبدع القاص والروائي والشاعر مصطفى لغتيري، الذي عبر عن سعادته باللقاء مع تلامذة مؤسسة الريشة منوها بالإدارة التربوية للمؤسسة وبالأستاذ المشرف على نادي القراءة. وشاكرا التلاميذ على حضورهم وحسن استماعهم. ثم  قدم ملخصا عن بعض رواياته ومجموعاته القصصية حيث عرض موضوعاتها وأساليبها وملخص قصير عن كل رواية.
وبعد هذا الافتتاح تم فتح باب النقاش مع الكاتب لغتيري من طرف أستاذ مادة اللغة العربية ثم قدم الكلمة بعد ذلك للتلاميذ والتلميذات الذين أغنوا نقاشهم مع الكاتب بمجموعة من الأسئلة التي تفاعل معها الأديب إيجابا ودخل في نقاش متستفيض مع المتعلمين وأجاب عن تساؤلاتهم وأسئلتهم.
كما حث المبدع على ضرورة انفتاح المدرسة المغربية على الأدباء المغاربة، في شتى الأجناس و الحساسيات و الأجيال لخلق صلة الوصل بين الأدباء والتلاميذ القراء.
وخلال هذا اللقاء تم تقديم عرض حول لغة الضاد من طرف التلميذين “طه العيار” و ” هبة الملحاوي” . إلى جانب ذلك قدمت التلميذة هبة درنون قراءتها في رواية ” ضجيج الرغبة “للكاتب لغتيري . وبعدها قدمت التلميذة سلمى العوني قراءتها في رواية عائشة القديسة أو كما يصطلح عليها المغاربة عايشة قنديشة، هذه الأخيرة استأثرت باهتمام التلاميذ ونالت إعجابهم.
وفي الأخير قدمت إدارة المؤسسة في شخص المدير التربوي السيد عبد العزيز بوعلي شهادة تكريمية للأديب مصطفى لغتيري شاكرا إياه على تجشم عناء الحضور ومشاركة تجربته الروائية مع المتعلمين والمتعلمات.


وبعد ذلك قام المبدع مصطفى لغتيري بتوقيع إصداراته الروائية والقصصية لتلاميذ المؤسسة في جو مفعم بالمتعة والثقافة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.