جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

المجلس الإقتصادي و الاجتماعي و البيئي:   يحدد عشر إجراءات لعصرنة و تجديد الاسواق الاسبوعية.

0

_ جريدة أرض بلادي_

_عبد الله هزام_الرباط _

عبدالله هزام_

وفق بلاغ للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي،دعا من خلاله أحمد رضا الشامي رئيس المجلس  إلى إعداد استراتيجية خاصة بتنمية الأسواق الأسبوعية بالوسط القروي، وبلورة رؤية طموحة يتقاسمها الفاعلون المعنيون، مع اعتماد آليات لتأهيل هذه الأسواق وتحديث بنياتها على مستوى التنظيم والتسيير.مقترحا في هذا الصدد عشر إجراءات عملية من شأنها ان تحد من مجموعة الاختلالات و المشاكل التي يعاني منها الاسواق الاسبوعية ,وتؤدي الي إهدار موارد مهمة من شأنها أن تساهم في تنمية المجال القروي و تحسين ضروف عيش الساكنة .

وبحسب بلاغ أصدره المجلس فقد تجلت استراتيجية  المجلس العملية من أجل النهوض بالاسواق الاسبوعية ضمن افق يسعي الي خلق نمودج سوق عصري يتوفر علي امكانات تسمح باستثمار  منعش و حيوي  يعود بالنفع علي أهالي القري و البوادي المغزبية وفيما يلي نستعرض أهم  الإجراءات الإصلاحية كما عبر عنها في البلاغ:

1تشجيع إحداث أسواق جديدة عصرية مختصة، على غرار الأسواق النموذجية للمواشي

2 التقليص التدريجي لعدد المسالك غير النظامية سواء مسالك التوزيع أو مسالك التسويق وتقنين دور الوسطاء وتشجيعهم على الاندماج بشكل قانوني في المهنة؛

3 ضرورة اغتنام الفرص التي تتيحها الاستراتيجية الفلاحية الجديدة “الجيل الأخضر 2020-2030″، من أجل تزويد الأسواق بمنصات لتخزين المنتجات القابلة للتلف وتحسين قدراتها في مجال تسويق المنتجات الفلاحية؛

4  توفير الخدمات المتنقلة (الأنترنت ذي الصبيب العالي، خدمات البريد، القروض البنكية، عقود الزواج، رسوم الولادة، شهادة السكنى،….).

5 التأطير الصارم لمختلف المهن المزاولة في السوق (الحلاق، الإسكافي، الميكانيكي، الكهربائي، الحداد، مهنيو النقل، خدمات الإطعام ، النجار…و

تشجيعهم على الاندماج بشكل قانوني في المهنة.

6 إحداث فضاءات استقبال دامجة بالسوق تخصص للأنشطة الثقافية والترفيهية. مكتبة متنقلة، أمكنة مخصصة للمسابقات الرياضية، النهوض بالمهن الجديدة المواكبة لثورة التكنولوجيات الرقمية، وغير ذلك.

7 بالقيام، في يوم السوق، بأنشطة التكوين والتوعية والتحسيس والإعلام حول العديد من المواضيع والقضايا والاستحقاقات ذات البعد المحلي والوطني وتبادل المعارف والممارسات الفضلى في مجال المواطنة .

8  ضرورة الحرص على التزويد بالماء لضمان نظافة محلات التجارة والمجازر ووسائل العمل المستخدمة ووضع العدد الكافي من المرافق الصحية من أجل استعمال مهنيي السوق والزوار والمرتفقين، مع مراعاة خصوصيات النساء والأطفال والأشخاص في وضعية إعاقة.

9إنجاز دراسات معمقة حول الأسواق الأسبوعية في الوسط القروي، انطلاقا من تشخيص مدقق لمختلف الإشكاليات التي تواجهها هذه الفضاءات.

10_ضرورة العمل على اعتماد تنظيم جديد للأسواق وفق مقاربة ترابية مندمجة مع تجديد وعصرنة وظائفها الاقتصادية والتجارية والاجتماعية والثقافية والإدارية والتعبوية بما يمكّن هذه الفضاءات من الاضطلاع بدورها كاملا كرافعة للتنمية المستدامة بالمجالات الترابية وهو ما من شأنه النهوض بالتنمية الترابية وضمان استقرار الساكنة المحلية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.