جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

المغرب وصربيا يعربان عن رغبتهما المشتركة في الإرتقاء بعلاقاتهما الإقتصادية.

0

_جريدة أرض بلادي_ صربيا_

_ طه حبيبي_

أعرب المغرب وصربيا، اليوم الأربعاء بالرباط، عن الرغبة المشتركة للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية الثنائية، إلى مستوى المؤهلات الهامة التي يوفرها اقتصادا البلدين، والمكانة المتميزة لكل منهما في محيطه الإقليمي والقاري، وآفاق التعاون الواسعة التي تفتحها.

جاء ذلك خلال استقبال رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، لوزير الشؤون الخارجية بجمهورية صربيا، نيكولا سيلاكوفيتش، الذي يقوم بزيارة للمغرب في إطار توطيد علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين.

بلاغ لرئاسة الحكومة ذكر أن هذا اللقاء، الذي حضرته القائمة بأعمال سفارة صربيا بالرباط وأعضاء الوفد المرافق لوزير الخارجية الصربي، شكل مناسبة أكد فيها الجانبان على جودة علاقات الصداقة التي تجمع بين البلدين، وعلى التنسيق السياسي الجيد القائم بينهما، وتطابق وجهات نظر البلدين بخصوص القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك، وكذا تشبثهما بمبادئ احترام وحدة الدول وسيادتها على ترابها، وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.