جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

“بسبب ضعف الإقبال على حفلات “البوناني”ملاهي الدارالبيضاء تتكبد خسائر فادحة”

أكدت مصادر مقربة من مسير ملهى ليلي معروف بعين الدياب أن الإقبال على الملهى ليلة رأس السنة يقل سنة بعد أخرى و هو ما يكبد اصحاب تلك المحلات خسائر كبيرة خاصة أنها تصرف ميزانية مهمة لتوفير كل ظروف راحة الزبناء.
و اضاف ذات المتحدث: “وخا كتشوف الكورنيش عامر و بنادم بزاف لكن هادو راه ماعندهم مايدار و تيجيو يدورو هنا كلها و الهدف ديالو أما لي تيجيو يدخلو عندنا و يخسرو الفلوس باش ينشطو راهم قلال”
وعرفت أغلب الملاهي كساد كبير و إقبال ضعيف تلك كانت أبرز مظاهر احتفالات رأس السنة بعين الدياب بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء في الساعات الأخيرة من سنة 2017
و تجدر الإشارة إلى أن ولاية أمن” مدينة الدار البيضاء الكبرى”
قد جندت حوالي خمسة آلاف رجل أمن لتأمين مرور احتفالات “البوناني” بسلاسة و دون مشاك تذكر
وأغلبية الشباب المتجولون في “لاكورنيش/والمول” لا تتتجاوز أعمارهم ما بين 16/25 سنة
و حسب التصريحات لمسيري النوادي و العلب الليلية و الكباريهات التي كانت تستعد للاحتفال برأس السنة فقد تفاجؤوا بضعف الإقبال على خدمات و سهرات تلك النوادي الليلية . (س)

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.