جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

دواوير تنتظر مزيدا من التدخل بعد ان غمرتها الثلوج 

جريدة أرض بلادي -هيئة التحرير-

أخيرا تمكن سكان دواوير جماعة تيديلي من الخروج من عزلتهم، التي دامت خمسة أيام، بعد فتح الطريق الرئيسية المؤدية إليها، انطلاقا من جماعة أكويم الواقعة على الطريق الوطنية رقم 9 الرابطة بين ورززات ومراكش.

وبعد ساعات طويلة من التدخلات، تمكنت، الأحد 19 فبراير 2023، فرق مصالح وزارة التجهيز والسلطات المحلية، عبر كل الآليات المسخرة، من فتح الشريان الرئيسي المؤدي لعشرات الدواوير، وهو ما ساعد السكان على التنقل أخيرا.

ولم تشهد المنطقة مثل هذه الثلوج الكثيفة منذ سنة 1986، كما أكد على ذلك سكان تيدلي، وبقدر ما فرحوا بهذه الثلوج وأثرها على الفرشة المائية والزراعات، بقدر ما يؤكدون تضررهم في الأيام السابقة بسبب قطع كثافة الثلوج لكل المسالك الطرقية.

ومنذ فتح هذا المسلك الرئيس، لم يتأخر السكان في التنقل من وإلى مركز “أكويم”، الذي يبعد بنحو 25 كلم، سواء لشراء ما يحتاجونه من مأكل وملبس، أو العودة إلى الأهل؛ إذ هناك من حالت الثلوج دون عودتهم لمنازلهم وبقوا عالقين في مكان ما.

 

وانطلقت منذ مساء الأحد عملية فتح المسالك المقطوعة نحو الدواوير، لربطها مع الطريق الرئيسية، لكي يتسنى للجميع التنقل بسهولة، إذ حتى الجيران لم يتواصلوا بينهم في الأيام الفائتة.

وشمّر الجميع على سواعدهم، نساء ورجالا، لرمي الثلوج من فوق الأسطح، قبل أن تذوب وتنساب المياه من الأسقف.

وأشار الحسين بوحسين، عضو المجلس الجماعي لتيديلي وكاتب المجلس الإقليمي لورززات، إلى أن 20 في المائة فقط من المسالك نحو القرى هي التي تم فتحها، ومازال سكان بدون ما يلزم من قوت لأنهم لم يألفوا اقتناء مؤونة تكفي لأسابيع، خصوصا أن المنطقة لم تعرف مثل هذا الطقس المثلج.

 

وعرف دوار “أوديد” بجماعة تيديلي نقل سيدة كانت في حالة مخاض بواسطة مروحية من إلى المستشفى الإقليمي سيدي حساين بورززات، وقد أكد فرد من عائلتها، في تصريحه لـSNRTnews، أن حالتها الصحية جيدة هي ورضيعتها.

 

وأكد مواطنون في تصريحاتهم أنهم يأملون في مزيد من الدعم، لكي يتمكنوا من التنقل، وأيضا من أجل توفير ما يحتاجونه من مواد أساسية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.