جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

رسالة مفتوحة للسيد وزير الصحة من الجامعة الوطنية للصحة المنظوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل .

0

جريدة ارض بلادي _

محسين الادريسي_

رفعت الجامعة الوطنية للصحة رسالة مفتوحة ، هذا نص الرسالة كما توصلت نسخة منها جريدة ارض بلادي :

الى السيد: وزير الصحة -الرباط-

الموضوع: طلب الإعلان الرسمي عن إلغاء العمل يوم السبت في مراكز التلقيح.

تحية و سلاما؛ وبعد:

سبق للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل وأن ناشدتكم (ولازالت) عبر المواقف الصادرة عن أجهزتها الوطنية والفئوية، وتنظيماتها الجهوية والإقليمية الموجهة لمسؤولي الوزارة في المناطق والجهات والمؤسسات الصحية لتخفيف ضغط العمل على الأطر الصحية المنخرطين في الحملة الوطنية للتلقيح، والإسراع بتمكينهم من تعويضاتهم المستحقة عن ساعات العمل الإضافية، والتغذية، والتنقل لتعزيز قدرات مراكز التلقيح، وعن العمل أيام السبت السابقة، وتحسين ظروف العمل، وكدا إلغاء العمل في مراكز التلقيح أيام السبت.

 

خاصة وأن العديد منهم (ن) أصبحوا يعيشون ضغوطا نفسية واجتماعية لم يعد بمقدورهم (ن) تحملها، جراء مضاعفة مهامهم والرفع من عدد ساعات وأيام العمل، وعقليات بعض المسؤولين الذين لا يجتهدون إلا في الرفع من حدة التوتر الذي تعاني منه الأطر الصحية، وفي مقدمتهم النساء، بسبب إثقالهم (ن) بالمهام الإضافية دون مراعاة لإمكانية قدرتهم (ن) على إنجازها بشكل متواصل، في ظروف إنسانية، تحفظ الكرامة، والسلامة البدنية والنفسية للمكلفين بها، حيث لم يعد باستطاعتهم (ن) الاستفادة من الحد الأدنى من الراحة الضرورية للاستمرار في العمل في هذه الظروف أو القيام بأبسط أمورهم الشخصية.

 

وكذلك بسبب عدم حرص بعض المدراء الجهويين والمناديب الإقليميين ومسؤولي شبكات المؤسسات الصحية على ضمان الحد الأدنى من التوازن أو اعتماد الإعفاء المؤقت للمكلفين بالتلقيح من بعض مهامهم الأصلية للتقليل من حدة الضغط عليهم، خصوصا في مراكز التلقيح التي تشهد توافد العشرات بل مئات المستفيدين يوميا، فضلا عن ما تتطلبه عمليات استلام وتسليم اللقاحات والإجراءات المصاحبة لها من وقت وتركيز وجهد إضافيين (ناهيك على أن بعضهم لازال يفرض عليهم -كذلك- التنقل لجلب التلقيح!) إلى جانب تنامي ظاهرة الترهيب والتعسفات الإدارية وكذلك الصادرة عن بعض ممثلي السلطات.

 

وبعد طول انتظار، والتأخر غير المفهوم لوزارة الصحة في الإعلان عن انتهاء الفترة المحددة للعمل أيام السبت، التي تم اللجوء إليها بشكل استثنائي عند انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح وانخرط فيها العاملين في القطاع بكل جدية ومسؤولية، بادرت الأطر الصحية في عدد من مراكز التلقيح إلى إعلان عزمها التوقف التلقائي عن العمل يوم السبت، والذي لم يعد مؤطــــرا بأي قـــرار إداري واضـــح، بعد انتهاء العمل به رسميا، وهو إجراء اضطراري منطقي تسانده الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش).

 

وتدعوكم الجامعة الوطنية للصحة (إ م ش) بالمناسبة للإسراع بتجنب المزيد من الاحتقان الناتج عن عدم إعلان وزارتكم عن توقيف العمل يوم السبت، والتدخل الفوري لوقف الشطط الذي يقوم به بعض المسؤولين المحليين والإقليميين والجهويين ضد الأطر الصحية المشاركة في عملية التلقيح بدل تشجيعهم، والقيام بالمتعين لوضع حد لتجاوزات بعض ممثلي السلطة ولجوئهم لترهيب وتهديد نساء ورجال الصحة، والإعلان الرسمي عن الإلغاء النهائي للعمل في مراكز التلقيح يوم السبت.

 

وتقبلوا فائق التقدير والاحترام. والسلام

 

الجامعة الوطنية للصحة

 

• نسخة موجهة إلى:

– السيد: الكاتب العام لوزارة الصحة.

– السيد: مدير مديرية الموارد البشرية.

– السيد: مدير مديرية التنظيم والمنازعات.

– السيد: مدير مديرية التخطيط والموارد المالية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.