جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

ظاهرة انتشار الدراجات النارية بين الشباب و ازعاجها للسكان ليلا نهارا 

جريدة ارض بلادي-اسماء بومليحة-

ان ظاهرة استعمال الدراجات النارية انتشرت بين الكبار و الصغار كالنار في الهشيم حيث صارت تزعج كل المارة راجلين و راكبين ليلا و نهارا نظرا للسرعة المفرطة التي يسيرون بها .

كما أنهم من يستعملها للسرقة لإنتشال الصاكات و المحافظ الصغيرة و الهواتف النقالة من يد اصحابها .هذا بالإضافة إلى مخالفة قانون السير و علامات التشوير و التجاوز احيانا من جهة اليمين.

و خلق الحوادث الوهمية و الشبه الوهمية التي ادت الى افلاس بعض شركات التأمين و صندوق مال الضمان الذي يدخل نيابة عن غير المؤمنين .

لذا يجب الضرب بيد من حديد على يد هؤلاء الطائشين. واعطاء اوامر صارمة لبائعي محركاتها بعدم بيعها لمن لا يتوفر على رخصة السياقة و مطالبهم بها قبل البيع اجباريا .

وبذلك تنقص الحوادث التي يتسببون فيها لانفسهم و لغيرهم و التي تخلق مشاكل لمن يصطدم بهم على الطريق نظرا لعدم توفر بعضهم على شواهد التأمين التي يشتكون من غلائها والوثائق المطلوبة لانجازها من طرف شركات التأمين الى غير ذلك من الاسباب .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.