جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

ينظم عدد من أصحاب الدراجات النارية، اليوم (الأربعاء)، وقفة احتجاجية، أمام مقر ولاية الدار البيضاء الكبرى، احتجاجا على مبلغ الترقيم (البلاكة) الذي فرض عليهم، والذي حدد في 1500 درهم، وهو المبلغ الذي اعتبروه مبالغا فيه، حسب ما قاله في تصريح ل”في الواجهة”، أحد المشرفين على تنظيم الوقفة. “ما يمكنش لينا نخلصو داكشي اللي ما خلصاتوش الديوانة. وأصحاب الدراجات النارية ناس ما فحالهومش وطبقة كادحة لا يمكنها دفع مثل هذا المبلغ. ومن هذا المنبر أقول للمسؤولين اتقوا الله… اتقوا الله”، يقول. أصحاب الدراجات النارية، إلى جانب الوقفة، قاموا بمسيرة على متن الدراجات، شملت مجموعة من شوارع البيضاء، من بينها المسيرة وعبد المومن وآنفا وشارعي الحسن الثاني وباريس. وكان محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، أعلن أن فاتح يوليوز المقبل يعتبر آخر أجل لتسوية الوضعية القانونية لأصحاب الدراجات النارية سواء ثلاثية العجلات أو ذات العجلتين أو حتى الرباعية، قبل الشروع في تنفيذ العقوبات والغرامات المالية.

0

02 03 02

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.