جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

إحتجاجات و إعتقالات من أجل فك لغز مقتل طفلة قبيلة المذاكرة

0

جريدة أرض بلادي_ الكارة _

حميد العطاوي _


جريدة أرض بلادي من خلال مبعوثها بعين المكان تتابع تفاعلات الجرم البشع الذي وصل صداه إلى  تخوم قبيلة امزاب بعدما أحرقت شظاياه أسرا من دوار الزكارنة جماعة الأحلاف و إعدام مصادر قوتها اليومي بإعتقال شباب منها ، بعدما اهتزت للحدث المأساوي  مساء يوم الأمس جماعات قبيلة المذاكرة و الذي ذهبت ضحيته  التلميذة مريم القاصر حوالي 14 سنة .
حج هذا اليوم  إلى جمعة مليلة ساكنة دوار بلال/حي المستقبل من الكارة إقليم برشيد الى جمعة مليلة إقليم بنسليمان بعد إعتقال سفيان طالب إجازة علوم إقتصادية بإحدى كليات جامعة الحسن الثاني و المقبل على الإمتحانات ، من ساكنة حي المستقبل ، الذي كان يبحث عن أخ له صغير بمنطقة مسرح الجريمة خلال و بعد  معاينة الدرك الملكي أي بعد وقوعها و شيوع خبرها ، ليتم إطلاق سراحه بالأمس و صبيحة اليوم تم إعتقاله ليتم الإفراج عنه هذا المساء .
حجت ساكنة دوار بلال/حي المستقبل تضامنا مع التلميذة المقتولة غذرا من أجل المحاكمة العادلة و  إحتجاجا بمطالبة إطلاق سراح الطالب البريئ المعتقل ظلما و رفضا لممارسات الرعب لدرك جمعة مليلة و التهديد لبعض الأسر التي قد تجد نفسها أيضا ضحية للإعتقالات العشوائية التي لم يسلم منها حتى العمال المياومون بالفلاحة إذ تم اعتقال 3 شبان ينحدرون من مشيخة الزكارنة جماعة أحلاف إقليم بنسليمان أحدهم من منزله حوالي الساعة 3 صباحا و إثنين من ” الموقف ” بالكارة حوالي الخامسة صباحا رغم أنهم كانوا حسب تصريح آبائهم يوم و وقت وقوع الجريمة بالعمل ،و للإشارة هناك إعتقال راعي كان وقت وقوع الجريمة مع ماشيته علما أن هناك تصريحات تقول بأن الجناة كانوا 4 و كان صراخ الإغاثة للقاصر للمارة أثناء مطاردتها و طعنها على مستوى الصدر بل هناك رواية بأنه كان مرور سيارة الإسعاف لحظة وقوع الجريمة .
لابد من الإشادة بجمعية المستقبل بدوار بلال/حي المستقبل التي كان لرئيسها السيد مصطفى غلاوي الدور الفعال من خلال التدخل الحكيم من أجل ثني الساكنة على فك الإحتجاج و العودة إلى مساكنهم بدوار بلال/حي المستقبل لكن بوعود بأن لا تكون زيوتا تشعل نيران الغضب و بأن تكون شروط المحاكمة العادلة و الإنصاف للفقيدة و لعائلتها المكلومة و أن لا يكون هناك تجاوزات أو شططا في إستعمال النفوذ أو إستغلال السلطة .
منتدى الحوار و التنمية المستدامة جهة الدار البيضاء سطات يحذر من الإنزلاقات التي قد تؤجج الوضع أكثر بفعل الإعتقالات العشوائية ، و التي تجعل من الحدث مطية لغير ما هو مطلوب إنصافا لروح الضحية ، و خدمة للعدالة و للسلم الإجتماعي .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.