جريدة أرض بلادي -هيئة التحرير-

*منظمة حقوقية مستقلة توجه نداء استعجاليا إلى السيد عامل عمالة إقليم سطات بخصوص حرمان سكان منطقة بني يكرين من الماء الصالح للشرب وأشكال أخرى من المعاناة.*

المحمدية في: 2024.07.04

السيد عامل صاحب الجلالـة على عمالة إقليم سطات

*الموضوع: نداء إستعجالي من أجل التدخل بخصوص حرمان سكان منطقة بني يكرين من الماء الصالح للشرب و أشكال أخرى من المعاناة.*

سلام تام بوجود مولانا الإمام دام له النصر والتمكين.

*تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده و الهادفة إلى النهوض بالعالم القروي وتقديم الخدمات الاجتماعية و تكريس العدالة المجالية.*

وفي إطار استراتيجية المنظمة للوقوف على الضمانات التي يكفلها الدستور في ممارسة الحقوق و الحريات الأساسية.

وبناء على عدة نداءات من طرف سكان منطقة بني يكرين بإقليم سطات بخصوص بعض المعاناة التي تعيشها الساكنة المتضررة ،حيث مازال سكان منظقة بني يكرين ينتظرون تدخل الجهات المسؤولة لرفع الحيف الذي يمارس في حقهم بسبب افتقار المنطقة لأبسط شروط الإستقرار المتمثلة في الماء و المسالك الطرقية والصحة، الأمر الذي يجبر المرضى والنساء الحوامل، في أغلب الأحيان على قطع مسافة 37 كيلومترا للبحث عن التطبيب بالمدينة.

*و في هذا السياق، عبر عدد من السكان عن تذمرهم من الوضعية التي أصبحت تعرفها المنطقة والتي وصفوها بالكارثية بسبب تردي البنية التحتية للطريق الرابطة بين المنطقة وباقي الجماعات الترابية المجاورة لها، والتي لم تعد صالحة للتنقل ولا تساعد على فك العزلة ،كما أثار مشكل الماء غضب واستياء الساكنة ،حيث طالبوا بتدخل الجهات المختصة لحل هذا المشكل وتزويد السكان بالماء الصالح للشرب أو حفر ثقوب مائية لصالح المواطنين لجلب الماء.*

ولم ينس السكان مشكل قطاع الصحة بالمنطقة الذي يعرف شللا على مستوى سيارة الإسعاف والأدوية والموارد البشرية التي لا تلبي حاجياتهم داعين إلى تعزيز أسطول النقل المدرسي بسيارات جديدة لمواجهة الطلب حتى لا تتكرر المشاكل ذاتها التي تساهم في ظاهرة الهدر المدرسي.

*وعليه فإن المنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة الفساد تطالب جميع الجهات المسؤولة المشار إليها أعلاه بتعبئة كل الوسائل المتاحة لتيسير أسباب إستفادة المواطنات والمواطنين بجماعة بني يكرين على قدم المساواة من الحق في الحصول على الماء الصالح للشرب، والعيش الكريم تكريسا لمبدأ العدالة الإجتماعية، و عملا بالتوجيهات الملكية السامية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده.*

وتقبلوا منا فائق الإحترام والتقدير / و السلام.

*إمضاء نبيل وزاع الأمين العام للمنظمة المغربية لحقوق الإنسان ومحاربة.*