جريدة إلكترونية متجددة على مدار الساعة

إختتام المهرجان الوطني للفيلم في دورتها 21 بتكريم عدة وجوه فنية بطنجة

0

اختتمت مساء يوم السبت 7 مارس 2020 فعاليات الدورة 21 للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة .
والذي نظم ، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله .
في الفترة الممتدة ما بين 28 فبراير و07 مارس 2020 ، وقد تم تكريم وجوه بارزة في السينما المغربية ويتعلق الأمر بكل من المخرجين ، عبد المجيد ارشيش، والراحل محمد التازي بن عبد الواحد (تكريم بعد الوفاة) و الممثل محمد الرزين ، والمخرجة فريدة بورقية…
ففي صنف الأفلام الطويلة، آلت الجائزة الكبرى لفيلم “خريف التفاح” لمخرجه محمد مفتكر، والتوظيب لجوليان فوري عن فيلم “اللكمة”، والموسيقى الأصلية لمحمد أسامة عن الفيلم نفسه، والصوت لياسين بلوقيد عن فيلم “السيد المجهول”، والصورة لرافائيل بوش عن فيلم “خريف التفاح”، وأحسن دور رجالي لحسن رشوي في فيلم “أليفر الأسود”، وثاني أحسن دور رجالي لمودو مبو في نفس الفيلم، وأحسن أول دور نسائي لنسرين الراضي في فيلم “آدم”، وأحسن ثاني دور نسائي لثلاثة ممثلات: فاطمة بناصر وراوية وهدى الريحاني في فيلم “أبواب السماء”، كما حصلت كافة الممثلات في هذا الفيلم على تنويه خاص، وآلت جائزتا السيناريو والإخراج لمريم التوزاني عن فيلمها “آدم”، وجائزة العمل الأول لعلاء الدين الجم عن فيلمه “السيد المجهول”، و منحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصىة لفيلم “اللكمة”، وفيما ذهبت جائزة الإنتاج لفرانسيسك دكا عن فيلم “السيد المجهول”.
وفي صنف الأفلام القصيرة، حصل فيلم “يون” لمخرجه وديع الشراد على الجائزة الكبرى، وآلت جائزة السيناريو لمنصف القادري عن فيلم “مداد أخير”، وحصل فيلم “براغ” لمخرجه رضا مصطفى على تنويه خاص، وجائزة التحكيم لفيلم “سراديب الغضب” لمخرجته لينة أعريوس.
وفي صنف الأفلام الوثائقية، كانت الجائزة الكبرى من نصيب فيلم “قبل زحف الظلام” لمخرجه علي الصافي، ووذهبت جائزة لجنة التحكيم لفيلم “في عينيك كنشوف بلادي” لمخرجه كمال هشكار، وتنويه خاص بفيلم “أمهات”.
وبدورها منحت الجامعة الوطنية للأندية السينمائية جوائزها لأفلام الدورة، حيث كانت جائزة أحسن فيلم طويل لـ “خريف التفاح”، وجاىزة أحسن فيلم قصير لـ “مداد أخير”.
وبخصوص الشريط المتوج في صنف الأفلام الروائية الطويلة “خريف التفاح” لمحمد مفتكر، فيحكي قصة سليمان، طفل في العاشرة من عمره، لم يعرف أبدا أمه التي اختفت في ظروف غامضة مباشرة بعد ولادته. والده يتنكر له فيعيش معاناة حقيقية خاصة بعد وفاة جدته.
وقد قام بتشخيص الأدوار في هذا الفيلم كل من فاطمة خير وسعد تسولي ونعيمة المشرقي ومحمد تسولي وحسن باديدا وأيوب ليوسوفي وأنس باجودي.
أما فيلم آدم لمريم التوزاني، الفائز بجائزة أحسن ممثلة وجائزة السيناريو وجائزة الإخراج فإنه يحكي قصة عبلة وهي أرملة تعمل بائعة للفطائر والحلويات المغربية من أجل توفير متطلبات العيش لابنتها وردة التي تبلغ من العمر ثماني سنوات. وفي أحد الأيام تطرق سامية وهي شابة حامل من علاقة خارج مؤسسة الزواج باب عبلة بحثا عن فرصة عمل.
وقد أدى الأدوار في هذا الفيلم كل من نسرين الراضي ولبنى أزبال ودعاء بلخودة وعزيز حطاب وحسنة الطمطاوي.
فيلم “سيد المجهول” الحائز على جائزة الصوت، وجائزة العمل الأول، وجائزة الإنتاج وهو من إخراج علاء الدين الجم، تدور أحداثه حول لص قام على عجالة بدفن مسروقاته في مكان مهجور ويعود بعد سنوات ليكتشف أن موقع كنزه تحول إلى مقام ديني ونشأت حوله قرية صغيرة.
والفيلم من بطولة يونس بواب وصلاح بن صلاح ومحمد نعيمان وأنس الباز وحسن بن بديدة.
مراسلة / أرض بلادي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.